الرئيسية / أخبار محلية / عزيز يزور حزب «الرباط الوطني» مع تصاعد وتيرة التحقيق

عزيز يزور حزب «الرباط الوطني» مع تصاعد وتيرة التحقيق

زار الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز مقر حزب الرباط الوطني من أجل الحقوق وبناء الأجيال، الذي يقوده السعد ولد لوليد، وذلك بالتزامن مع تصاعد وتيرة التحقيق في «ملفات العشرية»، إذ كشف المحققون مخازن تابعة لمقربين من الرجل.

وبحسب ما أكدته مصادر «صحراء ميديا» فإنه كان برفقة ولد عبد العزيز خلال زيارته للحزب، مدير ديوانه السابق إسلكُ ولد أحمد إيزيد بيه.

ولم يُعرف الهدف من الزيارة، فيما حاولت «صحراء ميديا» التواصل مع ولد لوليد إلا أنه لم يرد.

وسبق أن لجأ ولد عبد العزيز ومقربين منه للحزب الوحدوي الديمقراطي الاشتراكي، ولكن السلطات أغلقت مؤقتا الحزب بسبب مخالفته للقوانين المنظمة للأحزاب السياسية.

وتصاعدت وتيرة التحقيق الذي تقوم به شرطة الجرائم الاقتصادية في ملفات العشرية، بناء على تحقيق برلماني يثير تورط ولد عبد العزيز ومقربين منه في شبهات فساد كبيرة.

وكشف الأمن الموريتاني منذ أمس الخميس وجود عدد من المخازن تابعة لمقربين من الرئيس السابق، توجد بها كميات كبيرة من السيارات والآليات، من ضمنها سيارات رباعية الدفع وأخرى مصفحة.

صحراء ميديا

شاهد أيضاً

إطلاق عمليات إفطار الصائم على مستوى قطاع الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي

أطلقت وزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي اليوم الخميس، عمليات إفطار الصائم، التى يستفيد منها أئمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: